ملتقي طيور اليمن المهاجره
<P><IMG src="http://smiles.al-wed.com/smiles/25/q92tc.gif"></P>


ملتقي طيور اليمن المهاجره

منتدي يجمع ابناء الجاليات اليمنيه في كل بلدان المهجر
 
الرئيسيةنرحب بكل ابناء اليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
نهني الاخ ثابت الشجاع بمناسبة قرب الزفاف
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» صباحكم سعادة
الأحد 27 سبتمبر 2015, 11:45 pm من طرف خالد الدحان

» براءة أطفال
الأحد 27 سبتمبر 2015, 3:33 pm من طرف خالد الدحان

» رجال صدقوا
الأحد 27 سبتمبر 2015, 3:31 pm من طرف خالد الدحان

» دمت ياسبتمبر
الأحد 27 سبتمبر 2015, 3:22 pm من طرف خالد الدحان

» جالية تبوك
الإثنين 18 مايو 2015, 5:38 am من طرف naif alhemyri

» اليمنيين -تبوك
الخميس 14 مايو 2015, 4:15 pm من طرف naif alhemyri

» عاصفة الحزم
السبت 11 أبريل 2015, 5:54 am من طرف naif alhemyri

» حب الارواح
السبت 03 يناير 2015, 10:36 am من طرف خالدالدحان

» مسائكم حب
السبت 03 يناير 2015, 10:30 am من طرف خالدالدحان

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
ملتقي الطيور المهاجره
احداث منتدى مجاني
تصويت

شاطر | 
 

 عيد الوحدة.. وأحلام الانفصاليين

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبده الحزمي
مراقب عام للمنتدي
مراقب عام للمنتدي
avatar

عدد المساهمات : 1608
تاريخ التسجيل : 20/11/2010

مُساهمةموضوع: عيد الوحدة.. وأحلام الانفصاليين    الإثنين 23 مايو 2011, 1:55 pm

04:52
نبأ نيوز - <p align="justify"><strong>في البداية لابد أن نذكر وبفرح لاتسعه فضاءات بلادي العمل العظيم الذي تحقق عام 22 مايو 1990م للشعب اليمني والشعوب العربية والإسلامية والمتمثل بالوحدة اليمنية الغالية على قلوبنا جميعاً كلما لاحت في الأفق ذكرى توحيد وإعادة توحيد البلاد اليمنية أرضاً وأنساناً...</strong></p> نبأ نيوز- فريد باعباد -

في البداية لابد أن نذكر وبفرح لاتسعه فضاءات بلادي العمل العظيم الذي تحقق عام 22 مايو 1990م للشعب اليمني والشعوب العربية والإسلامية والمتمثل بالوحدة اليمنية الغالية على قلوبنا جميعاً كلما لاحت في الأفق ذكرى توحيد وإعادة توحيد البلاد اليمنية أرضاً وأنساناً.

وفي نفس الوقت تظهر في مخيلتنا أسماء أناس أفذاذ سجلوا أسماءهم في التاريخ بمداد لايمحى أبداً حيث ساهموا في تحقيق أمنية وحلم كل مواطن يمني بل وعربي وفي مقدمة هذه الكوكبة من الأفذاذ والقادة العظام فخامة الرئيس علي عبدالله صالح (حفظه الله).

وبالطبع هناك من عاش وناضل منذ البدايات المكوكية من أجل تحقيق الوحدة اليمنية ولم يدنس أو يسيء إلى مساهمته في تحقيق ذلك المنجز العظيم نكن له كل الحب والاحترام ولايمكن نسيان اسمه ومساهماته التي أثمرت نجاح تلك الجهود وتحققت أمنيته وهو أيضاً كتب اسمه في ذاكرة الشعب وممالاشك فيه أيضاً أن هناك من ساهم في تحقيق أمنية الشعب اليمني ودوّن الشعب اسمه تقديراً لخطواته ولكنه تمرد على نفسه وتاريخه ومسح بيده تاريخه وغير لونه وبالتالي تغيرت ألوان تاريخه من صفحات مشرقة إلى صفحات سوداء داكنة تفوح منها رائحة المؤامرات والتسلط والسلطة.. هؤلاء ليست خافية على الشعب أسماؤهم ومواقعهم وأعمالهم وخططهم ومؤامراتهم والتي ترتكز أساساً على البحث عن المصالح الذاتية وإعادة عجلة التاريخ الى الوراء. ربما في مخيلتهم أن الشعب وهو يعاني من ضائقة اقتصادية ـ هم أحد أسبابها ـ سينقلب على مكتسباته الوحدوية لكنهم فعلاً واهمون.

تلك العصابات وإن بدا على البعض منهم صورة التدين أو التطرف أو الثورية أو القومية أو التحدث باسم الوطن وأمنه واستقراره فينبغي أن نعريهم ونكشف مؤامراتهم وأهدافهم ومواقفهم المتلونة كالثعبان الذي يغير جلده كلما تغيرت بيئته أو البيئة التي يقيم فيها.

هذه الشلل من العصابات عرفناهم منذ زمن ولم نرى منهم غير المعارك والمؤامرات على بعضهم البعض والتي وصلت إلى حد الاقتتال والسحل ويذهب شبابنا ضحية مؤامرات لا طائل منها ولا نهاية لها، ولو سردنا مؤامراتهم في سنوات حكمهم لوجدناها متتالية كل بضع سنوات.

هؤلاء الشرذمة من الأسماء المتعددة اقتتلوا فيما بينهم عندما كانوا على سدة الحكم وبمسميات متعددة وتفرغوا لحياكة مؤامرات على بعضهم البعض وكان حطب تلك النار هم فلذات أكبادنا وشبابنا وبلدنا وثروتنا ومستقبلنا الذي كنا نحلم به..لقد كنا لا نعرف شيئاً من الأحلام الوطنية حيث لا تنتهي معركة داخلية إلا وتبدأ حياكة خطط لمعركة أخرى للسيطرة على البلاد والعباد وهكذا دواليك .. تلك العصابات لا تستحق أن أصفها إلا بهذا الوصف أو هذه السمة تتجول في الخارج وتتاجر باسم اليمن وباسم الجنوب وبمسميات متعددة هذه الأيام وترسم الخطط وتجهز نفسها لتنفيذ مؤامرات على الأرض من تدمير البنية تحتية وتخريب المنشآت العامة ونشر الفوضى وتشويه سمعة الوطن ووحدته وتسويق صفات الحقد والكراهية والعنصرية والطائفية بين فئات الشعب. كل ذلك على أمل أن تجد مطالباتهم صدى وتأثيراً بين فئات الشعب اليمني.. والغريب في هؤلاء أنهم أعداء لبعضهم البعض سنوات طويلة واليوم هم ملتئمون ومتفقون ( مؤقتاً ) لمحاولة اعادة التاريخ الى الوراء.

هؤلاء المرتزقة يصرفون الملايين على أمل أن يصلوا وبعدة طرق ومحاولات إلى سدة الحكم ومنها إلى الانفصال، نسوا أن الشعب لن يتركهم ينجحون في محاولاتهم اليائسة مهما كانت التضحيات. ونسوا أن الشعب سيضحي بالأرواح وكل ما يملك لكي لا تتحقق أمانيهم اللئيمة.

هؤلاء القتلة وإن بدا على البعض منهم صور التصوف والتمدن والتحضر إلا أنهم بمساعيهم يستحقون أن يُحاكموا على كل ما اقترفوه في السابق.

نعي ونعرف أنهم ساكنون هذه الأيام حيث تمر اليمن بأزمة على أمل أن تتجه الرياح بما تشتهيه سفنهم ناسين أن الشعب وإن عانى فلن يقبل بهم أبداً . نحن نفخر بمنجز الوحدة اليمنية والذي تحقق بفضله الكثير والكثير من المنجزات وإن عانينا ونعاني من ضائقة اقتصادية أو أزمات سياسية إلا أننا لن نفرط بالوحدة وفي أحلك الظروف وأصعبها. فالوحدة هي الحياة الكريمة أيها السادة أما غير ذلك فهو حلم ومن يريد أن يتحقق حلمه عليه أن ينام ويحلم كيفما شاء. أما نحن فسنستمر نعيش الواقع وندعمه ونؤيده أما الانفصاليون فعليهم أن يناموا ربما يحققون حلمهم وهم نيام.

[l]




.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
عيد الوحدة.. وأحلام الانفصاليين
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقي طيور اليمن المهاجره :: المنتديات العامه لملتقي طيور اليمن المهاجره :: منتدي خاص بالوحده اليمنيه والانتماء للوطن-
انتقل الى: